أهم الأخبار اليوم .. ارتباك في مكاتب صرف المعاشات بعد إضراب موظفي التأمينات الاجتماعية

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حالة من الارتباك سببها العاملون في قطاع التأمينات الاجتماعية، الإثنين، بعد زيادة نسبة غيابهم استجابة لدعوة «تنسيقية فبراير للمطالبة بحقوق العاملين بالتأمينات الاجتماعية» للإضراب عن العمل، بسبب رفض غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، منحهم حقوقهم المشروعة في تفعيل المادة 17 من قانون 18 من الدستور، والتي تهدف لاستقلال التأمينات عن الوزارة، وذلك بسبب عدم نشر قانون الخدمة المدينة في الجريدة الرسمية، بعد رفض مجلس النواب العمل به، فضلا عن إجراء تعديلات عليه، الأمر الذي اعتبره العاملون تعديا على حقوقهم الوظيفية، ما سيلحق الكثير من المشاكل بهم وبأسرهم.

وعلمت «المصري اليوم» من مصادر بالوزارة، أن عددا كبيرا من موظفي التأمينات الاجتماعية قرروا اعتبار إجازة عارضة، خاصة «الصرافين»، وذلك للمطالبة بسرعة إصدار لائحة العمل الخاصة بالتأمينات الاجتماعية، والتي تعهدت الوزيرة بإخراجها منذ 6 أشهر، ما اعتبروه تجاهلا لمطالبهم.

وقالت «تنسيقية فبراير»، عبر صفتحها الرسمية على موقع «فيسبوك»، إن المؤشرات الأولية تبين نجاح الإضراب، وأن مناطق كثيرة التزمت به، مضيفة: «الحمد لله لم نهزم أمام الوزيرة، والأيام الجاية أكيد هتكون المشاركات أكبر وأكبر، دي البداية لسه، وهناك نسبة شلل كبير في مكاتب الصرف في أغلب مناطق القطاع الحكومي، حيث تتراوح نسبة الغياب بين 40% و90%، وأغلبها محافظات المنوفية والدقهلية والبحيرة ومعظم محافظات الصعيد، ومنطقة جنوب ووسط الجيزة، الأمر الذي أدى إلى نزول أبوالمجد عبداللاه، رئيس صندوق التأمينات، للمرور على أماكن الصرف الحكومي، للوصول لحلول مع العاملين».

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. ارتباك في مكاتب صرف المعاشات بعد إضراب موظفي التأمينات الاجتماعية .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق