أهم الأخبار اليوم .. «تشميع» مستشفى بالإسكندرية بعد وفاة 4 باختناقات.. والنيابة تستدعى المسؤولين

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الدكتور مجدي حجازي، وكيل وزارة الصحة في الإسكندرية، إنه أصدر قرارًا، الإثنين، بعد تواصل مع الدكتور أحمد عماد الدين راضي، وزير الصحة والسكان، والمهندس محمد عبدالظاهر، محافظ الإسكندرية، بغلق وتشميع مستشفى الشروق الخاص بمنطقة جليم شرق الإسكندرية، بعد وفاة 4 من المرضى متأثرين باختناقات نتيجة تسرب غاز ثاني أكسيد الكربون في الكاسود الخاص بجهاز أشعة الرنين المغناطيسي واستنشاق أول وثاني أكسيد الكربون.

وأضاف «حجازي»، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، الإثنين، أنه زار المستشفى وأصدر توجيهات بالغلق على الفور بعد موافقة الوزير والمحافظ وعدم ممارسة المستشفى لأي نشاط طبي أو استقبال أي مرضى لحين التأكد من سلامة المبنى وإجراءات الدفاع المدني والحماية المدنية بالمستشفى.

وأوضح أنه تم إخلاء جميع النزلاء من المرضى الموجودين بالمستشفى وتحويلهم إلى مستشفيات أخرى جامعية وحكومية إما لاستكمال علاجهم الأساسي أو تلقيهم العلاج نتيجة الاختناقات جراء وجودهم بالمستشفى.

وذكر أن قوات الحماية المدنية قامت بدور كبير وتعاملت مع الواقعة بشكل حرفي، حيث لم يصب أي من المرافقين للمرضى أو طواقم العمل الموجودة على الرغم من تواجد أعداد كبيرة من المرافقين والعاملين.

وأشار إلى أن وزير الصحة وجه أكثر من مرة بضرورة النقل الآمن للمرضى لتلقيهم العلاج بمستشفيات أخرى، فضلاً عن التنسيق المباشر مع المحافظ ورئيس حي شرق الإسكندرية.

من جهة أخرى، أمر المستشار محمد صلاح جابر، المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، بتشريح جثث ضحايا حادث مستشفى الشروق والتصريح بدفنها عقب انتهاء الطبيب الشرعي من مهمته وندب خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة أثار الحريق، وتحديد بدايته ونهايته وتشكيل لجنة فنية لمعاينة موقع الحريق.

فيما توجه فريق من النيابة العامة بإشراف المستشار عماد عبدالسميع، رئيس نيابة أول الرمل، لمعاينة الحادث وسؤال المصابين في المستشفى وأمر رئيس النيابة بالتحفظ على ملف المستشفى ودار الأشعة الملحق بها بالحي والتراخيص الصادرة من وزارة الصحة «العلاج الحر»، حيث تبين من التحريات المبدئية عدم وجود ترخيص لقسم الأشعة ومخالفته لاشتراطات الحماية المدنية والأمن الصناعي.

وتبين من المعاينة أن المبنى الذي نشب به الحريق يقع بالدور الرابع بالعقار المجاور للمستشفى ووجود ممر ربط بين القسم والمستشفى، وأمر رئيس النيابة بسرعة إجراء تحريات المباحث حول الواقعة واستدعاء مسؤولي المستشفى لسؤالهم.

وتلقى اللواء نادر جنيدي، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا بنشوب حريق بمستشفى الشروق ووجود وفيات ومصابين، انتقلت قوات الحماية المدنية بمعداتها وتمت السيطرة على النيران.

وقال العميد عمرو جاب الله، مدير إدارة الحماية المدنية، إن الحريق نشب بقسم الأشعة الملحق بمستشفى الشروق الخاص، ويرجح أن يكون ناتج عن حدوث ماس كهربائي ما أدى إلى انبعاث دخان كثيف تحول إلى مبنى المستشفى الرئيسي بفعل الرياح.

وأضاف أنه على الفور تم الدفع بعدد 10 سيارات إطفاء وسلم هيدرولكي، وتم السيطرة على النيران، وإنقاذ عدد كبير من النزلاء والمرضى وإنزالهم من الغرف، إلا أن سيدة و3 آخرين حاولوا الاختباء من النيران في حمامات المستشفى فلقوا مصرعهم خنقًا.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «تشميع» مستشفى بالإسكندرية بعد وفاة 4 باختناقات.. والنيابة تستدعى المسؤولين .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق