عاجل

أهم الأخبار اليوم .. سياسيون ونواب يقدمون «روشتة الحل»

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أيَّد قادة أحزاب وأعضاء بمجلس النواب محاولة الرئيس عبدالفتاح السيسى التقارب من الشباب، والتدخل لحل قضية شباب «ألتراس»، وفيما اعتبره البعض أول خطوة فى الطريق الصحيح قال آخرون إنه يحتاج لخطوات أخرى لا تقل أهمية لاحتواء الشباب بتحسين الحالة الاقتصادية.

اعتبر الدكتور محمد أبوالغار، رئيس حزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى، دعوة الرئيس للجلوس مع الشباب وتدخله للإفراج عن إسلام جاويش أول خطوة فى الطريق الصحيح، وأسلوباً مختلفاً عما تنتهجه الأجهزة الشرطية والأمن الوطنى التى تكاد تصل بالدولة لأزمة حقيقية.

وقال «أبوالغار» إن الرئيس يسهم فى تصحيح أخطاء أجهزة الأمن التى ترتكبها وتتسبب فى انتقادات داخلية وخارجية لا حصر لها، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية فى حاجة إلى مستشار سياسى، ليوجههم فى تعاملهم مع الشباب والمظاهرات السياسية.

وأضاف أن خطوة الرئيس تحتاج إلى خطوات أخرى، من بينها تعديل قانون التظاهر، ليكون مثل أى قانون معمول به فى العالم لتنظيم التظاهر السلمى، وأن تعى الأجهزة الأمنية أن أعمال العنف وقطع الطرق لا تدخل فى التظاهر وإنما ينطبق عليها القانون الجنائى العادى، إذا خرجت عن السلمية.

وقال النائب علاء عابد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار بمجلس النواب: «إذا كان الرئيس يتحدث للشباب بمفهوم الأب، فهناك عوامل أخرى تساعد على إثارة الشباب، يجب تلافيها، فإدارة الدولة غير معنية بالمذابح التى تمت من قبل، وحملات تكميم الأفواه، وهى الإجراءات التى تتخذها الأجهزة الأمنية وتتسبب فى احتقان واسع بين الشباب، كأن يتم حبس أحد الشباب لأى سبب، ويتم الإفراج عنه بعد أن يتسبب الأمر فى احتقان واسع وانتقادات من كل الأطراف، لذلك يجب ألا تكون الدولة سبباً فى إثارة الشباب».

وأضاف «عابد»: «الشباب لديهم خميرة جاهزة لإثارتهم بسبب حملات التشويه وغيرها، ولديهم كثير من الأمور المغلوطة التى تحتاج إلى تصحيح، وهذا كله يحتاج إلى احتواء وتواصل مستمر معهم، وهذا هو التوجه الواضح فى كلمة السيسى، بالإضافة إلى أن احتواء الشباب يكون بتفعيل بعض المشروعات الاقتصادية الصغيرة ومتناهية الصغر لإدماجهم فى الإنتاج والمشاركة، بدلاً من تركهم فرصة لتجنيدهم من أطراف أخرى».

وقال عبدالغفار شكر، الرئيس السابق لحزب التحالف الشعبى: «الاتصال الهاتفى للرئيس مع الإعلامى عمرو أديب إيجابى، لكن كان من المفترض أن يتم مع قناة ليست مشفرة وجمهورها محدود، فى ظل وجود عشرات الفضائيات المصرية الخاصة والحكومية حتى تكون متاحة لكافة المصريين».

وأضاف: «الرئيس بدا وكأنه يتابع ما يتردد فى وسائل الإعلام، وتأكيده على أننا نعيش فى أشلاء دولة صحيح، بسبب تجاهل نظام مبارك مظاهر التنمية، وتعرض القطاع العام لخسائر فادحة، لذلك فهناك ضرورة ملحة لطرح رؤية متكاملة لمستقبل مصر فى خطابه أمام النواب».

وقال النائب سيد عبدالعال، رئيس حزب التجمع: «الرئيس بعث برسالة طمأنة للفئات المختلفة من الشعب بأن الماضى لا يحكم الحاضر والحاضر جيد للمستقبل، كما أنه ليس لديه مشكلة مع شخص أو فئة ما، وأكد أن الوضع الاقتصادى يحتاج إلى تكاتف من أجل النهوض به».

وأضاف أن تأكيد الرئيس بعدم الانزعاج من إسلام جاويش رسام الكاريكاتير له دلالة على أنه يقدر دور الفن حتى لو اختلف معه، وأنه رئيس للمصريين؛ مؤيديه ومعارضيه.

وقال خالد داوود، عضو الهيئة العليا لحزب الدستور: «على الرغم من حسن المبادرة فى توضيح كثير من الأمور فإن كلام الرئيس مغاير للواقع».

وأضاف: «حديث السيسى عن وجود فجوة بينه وبين الشباب لم يأت من فراغ وإنما بسبب التضييق على الحريات والهجوم على 25 يناير»، مشيراً إلى أنه «قام بتعيين أعضاء فى البرلمان، ومنهم أشد المعادين لثورة يناير، وكان من الممكن تفادى مثل هذه الأمور».

وأضاف: «أحزاب التيار الديمقراطى طالبت بتعديل قانون التظاهر والتوقف عن الحبس الاحتياطى ووضع ضوابط إزاء تكرار الحبس الاحتياطى دون جدوى، ومصر سجلت سابقة فى منع أحد مواطنيها من دخول أراضيها».

وقال النائب طارق الخولى إن الرئيس لديه رؤية لاحتواء الشباب عجزت الأجهزة التنفيذية عن تحقيقها، مشيراً إلى أن مطالبته أيضاً باحتواء شباب الألتراس أمر مهم فى ظل تعرضهم للهجوم والتشويه أحياناً، وكان يجب مخاطبتهم بشكل مباشر من رأس الدولة، وإشعارهم بأنهم ليسوا بعيدين عنه.

وقال النائب المستقل محمود شعلان إن الرئيس «فعل خيراً» بنزع فتيل المشكلات مع الشباب، خاصة شباب «ألتراس»، وأنه يجب أن يراعى الرئيس إجراء حوار مع الشباب بشكل دورى ليطلعهم على الظروف التى تمر بها البلاد عن قرب. وأضاف: «على الجانب الآخر فإن الشباب يجب أن يعلموا أن الدولة فى مرحلة صعبة واقتصادها فى تراجع مستمر، وأن يكون دافعهم هو إنجاح الدولة وليس شل حركتها».

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. سياسيون ونواب يقدمون «روشتة الحل» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق