أهم الأخبار اليوم .. «حقوق المرأة» يصدر تقرير مشاركة النساء ببرلمان 2015: «الأحزاب رشحتهن اضطرارًا»

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أصدر المركز المصري لحقوق المرأة برئاسة نهاد أبو القمصان تقريرًا عن مشاركة النساء في برلمان 2015 تحت عنوان «مقاتلات على النظام الفردي، محاربات للوصول للقوائم».

وكشف المركز في التقرير الذي أصدره، الخميس، وأعلنته سحر صلاح، مسؤول وحدة البحوث بالمركز خلال مؤتمر «المرأة المصرية في برلمان 2015»، أن إجمالي المرشحات من منظور نوعي وصل إلى 652 مرشحة منهن 276 مرشحة على المقاعد الفردية من إجمالى 5420 أي ما يمثل نسبة 5.9% و376 مرشحة على القوائم الاساسية والاحتياطية من إجمالي 780 أي ما يمثل نسبة 48.2% أي أن العدد النهائي للمرشحات هو 652 مرشحة من بين 6200 مرشحا هم إجمالي عدد مرشحى مجلس نواب 2015 على النظام الفردي والقوائم بنسبة تصل إلى 10.03% طبقا لقانون الانتخابات الذي خصص 20% من المقاعد مخصصة للنظام القوائم الحزبية و80% للمقاعد الفردية.

وأشار المركز أن محافظة جنوب سيناء شهدت أعلى نسبة لترشح النساء على المقاعد الفردية، حيث ترشحت 5 مرشحات من اجمالى 41 مرشح ومرشحة، أي ما يمثل نسبة 12،1%، تليها محافظة الاسكندرية، حيث ترشحت 37 مرشحة من اجمالى 389اى ما يمثل نسبة 9,5%.

وأوضح التقرير أن محافظتا شمال سيناء والوادى الجديد أقل نسبة لترشح النساء على المقاعد الفردية، حيث ترشحت سيدة واحدة في شمال سيناء من بين 33 مرشح بنسبة 3.0% وسيدة واحدة في الوادى الجديد من بين 40 مرشح بنسبة 2.5%، مضيفا ان محافظة الاقصر لم ترشح أي سيدة على المقاعد الفردية.

ورصد التقرير أن 82 دائرة انتخابية لم ترشح بها أي سيدة منها دوائر المرج وحدائق القبه بمحافظة القاهرة، ودوائر القناطر الخيرية وشبين القناطر وكفر الشيخ ومركز ومدينة قليوب بمحافظة القليوبية ودوائر الباجور وتلا والشهداء ومدينة منوف ومركز منوف بمحافظة المنوفية ودوائر ابو قرقاص وبنى مزار ومطاى ودير مواس ومغاغة والعدوة وملوى بمحافظة المنيا ودائرة الواحات الداخلة بمحافظة الوادى الجديد.

واشار التقرير إلى ان اجمالى عدد المرشحات 210 مرشحة منهن 110 مرشحة على المقاعد الفردي بنسبة 5،1% من اجمالى المرشحين الفردي ،و100مرشحة على القوائم الانتخابية وهما «قائمة حزب النور وقائمة في حب مصر بغرب الدلتا وقائمة كتلة الصحوة الوطنية والمستقلة، وقائمة في حب مصر وقائمة نداء مصر وقائمة ائتلاف الجبهة المصرية وتيار الاستقلال بقطاع الصعيد.

وأكد التقرير ان 11 سيدة خاضت جولة الاعادة من بين 444 مرشحا هم اجمالى عدد المرشحون الذين خاضوا جولة الاعادة على 222 مقعدا في محافظات المرحلة الاولى بنسبة وصلت إلى 2،7% منهن 9 مستقلات ومرشحة واحدة عن الحزب الناصري ،ومرشحة واحدة عن حزب المؤتمر،وانتهت المرحلة الاولى بفوز 28 نائبة على القوائم الانتخابية بنسبة بلغت 45% وفازت 5 نائبات على المقاعد الفردية ،منهن ثلاث مستقلات، وواحدة عن الحزب الناصري وأخري عن حزب المؤتمر، منهن ثلاثة عن محافظة الجيزة وواحدة عن محافظة الاسكندرية وواحدة محافظة اسوان.

وأوضح التقرير أن 260 مرشحة منهن 169 سيدة على المقاعد الفردية و91 على القوائم الانتخابية، وقد خاضت جولة الاعادة 18 سيدة في سابقة هي الاولى من نوعها على المقاعد الفردية حيث نافست السيدات بشراسة على المقاعد بالرغم من ضعف امكانياتهن المادية مقارنة بالمنافسين من الرجال.

ولفت التقرير إلى أن انتخابات 2015 شهدت طفرة من حيث وصول النساء لجولة الاعادة على المقاعد الفردية، فقد استطاعت 29 مرشحة من خلال الحصول على مراكز متقدمة قلا عدد الاصوات خوض جولة الاعادة في سابقة هي الاولى في تاريخ المشاركة السياسية للمراة، موضحا أن برلمان 2015 أكبر برلمان يشهد تمثيل نسائي في تاريخ الحياة البرلمنية المصرية، حيث أعلنت النتائج النهائية لكل مراحل العملية الانتخابية عن وجود 89 نائبة بالبرلمان منهن 75 نائبة منتخبة و14 نائبة معينة من اجمالى 596 نائب أي ما يمثل 14.7% وقالت سحر صلاح، مسؤول وحدة البحوث، أن في انتخابات برلمان 2015 اكتفت معظم الاحزاب السياسية في ترشيح النساء كترشيح المضطر طبقا للكوتة التي حددها قانون الانتخابات البرلمانية للمراة من حيث وضعها على القوائم.

ووصف التقرير اداء الاحزاب بانه مضطر لوضع النساء، حيث لم يختلف اداء ايا من الاحزاب سؤاء الليبرالية أو التقدمية أو الاسلامية في ذلك حيث اجبر الجميع على وضع النساء بالقانون وكانه «ترشيح المضطر والمجبر» كما احجمت معظم الاحزاب عن الدفع بمرشحات من السيدات على المقاعد الفردية لعدم وجود ضمانات قانونية ملزمة. واضافت ان التقرير اوضح انه وفقا لاحصائيات المركز المصري لحقوق المراة، فأن إجمالى الاحزاب السياسية التي دعمت مرشحين ومرشحات على المقاعد الفردية هو 50 حزب، في حين أن هناك 23 حزب سياسي لم يرشح أي سيدة على المقاعد الفردية، وكانت اعلى نسبة لترشح النساء من الاحزاب السياسية، كانت لحزب الوفد الذي رشح 9 سيدات من اجمالى 149 مرشح، يلية حزب حماة الوطن الذي رشح 6 سيدات من اجمالى 117 مرشح.

واضافت ان من مؤشرات مشاركة المراة في الانتخابات وحصادها لعدد من المقاعد الفردية يؤكد تفوق المراة على الرجل في العمل الميدانى وشراستها في المنافسة عن طريق العمل وسط الناخبين وحرصها على بناء قدراتها، بجانب وصولهن لمكانة متقدمة في حصد اصوات الناخبين واحتلالهن المركز الثالث والرابع بجانب تصويت نساء للنساء وظهور وجوه جديدة ومرشحات شابات ووصولهن للمرحلة الاعادة يؤكد بداية التغيير المجتمعى تجاه المراة وقبولها كمسئولة والتخلى عنه فكرة كونها غير كفء ومن ثم الاقبال على التصويت لها، ونجاح جهود المجتمع المدنى في دعم السيدات علميا وفنيا وبناء قدراتهن حتى يصبحن اهل المنافسة .

ووضع التقرير عدة توصيات منها «ضرورة ان تعمل الدولة على دعم وتمكين المراة من خلال سن تشريعات لتحسين مشاركتها في العمل السياسي والعملية الانتخابية بشكل خاص، وان تعمل الاحزاب على دعم وبناء كوادر نسائية قادرة على خوض الصراعات الانتخابية وعدم الاكتفاء بترشيح النساء على القوائم فقط التزاما بالشكل الذي يفرضه القانون، وعلى اللجنة العليا للانتخابات ان تهتم بوضع بيانات النوع الاجتماعى، ويمكن ان تضع صور المرشحين بجانب اسمائهم، فهناك العديد من الاسماء التي لايعرف منها جنس المرشح مما يمثل صعوبة في عملية الرصد، وعلى الصحف ان تهتم اكثر بتغطية قضايا المراة المتعلقة بالانتخابات وعدم التركيز فقط على الاخبار السطحية مع ضرورة الاهتمام بالمراة طوال العام وعدم استدعائها فترات الانتخابات فقط.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «حقوق المرأة» يصدر تقرير مشاركة النساء ببرلمان 2015: «الأحزاب رشحتهن اضطرارًا» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق