أهم الأخبار اليوم .. مأساة الشاب الإيطالي: «توتر دبلوماسي.. وخسائر اقتصادية»

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تسبّبت مأساة مصرع الشاب الإيطالى جوليو ريجينى، في توتر دبلوماسى بين القاهرة وروما، أمس، تمثل في تبادل استدعاء سفيرى البلدين، وخسائر اقتصادية بعد قطع وفد إيطالى زيارته إلى مصر، دون استكمال المهام التي جاء من أجلها، عقب عثور أجهزة الأمن على جثة الشاب الذي اختفى يوم 25 يناير الماضى، أعلى نفق بطريق «مصر- الإسكندرية» الصحراوى، وبها آثار تعذيب، أمس الأول.

استدعت وزارة الخارجية الإيطالية السفير المصرى في روما، وأبلغته بقلق الحكومة الإيطالية تجاه الحادث، مطالبة بمشاركة السلطات الإيطالية في التحقيقات للخطورة الكبرى المحيطة بالأمر.

في المقابل، استدعت وزارة الخارجية السفير الإيطالى في مصر، لتقديم واجب العزاء في وفاة الشاب، وللتأكيد على حرص الحكومة المصرية على التعاون والتنسيق الكامل مع الجانب الإيطالى، من أجل استجلاء أسباب الوفاة، وضرورة تعامل الجانبين مع الحادث بالأسلوب الذي يتسق مع مستوى الصداقة القائم بينهما.

وقال اللواء خالد شلبى، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إن التحريات تؤكد أن الحادث جنائى وليس سياسيًّا، وأن فريق البحث يبحث مدى علاقة التنظيمات الإرهابية بارتكاب الواقعة.

وأكد المستشار شعبان الشامى، مساعد وزير العدل للطب الشرعى، أن المصلحة سوف تنتهى من إيداع تقريرها النهائى بشأن العثور على جثمان الشاب الإيطالى خلال 10 أيام، وأن السفير الإيطالى حضر إلى المشرحة وطالب بنقل الجثمان إلى المستشفى الإيطالى بالقاهرة تمهيدًا لنقله لروما. وأكد الشامى أن الجثمان لن يتم نقله إلا بعد تشريحه وإرسال عينات من جسده للمعمل الكيميائى وإعداد تقرير حول حالة الجثة. وأوضحت أسرة الضحية، التي حضرت إلى القاهرة بعد 3 أيام من اختفائه للبحث عنه، أن ابنهم كان يجرى بحثًا عن النقابات العمالية في مصر بعد الثورة، وأنه تحدث إلى شقيقته قبل اختفائه بأيام وكان يبدو منزعجًا مما يحدث في مصر بشأن القبض على عدد من النشطاء السياسيين.

يأتى ذلك فيما قطعت وزيرة التنمية الاقتصادية فيديريكا جويدى، زيارتها للقاهرة بصحبة وفد اقتصادى، وعادت إلى إيطاليا دون استكمال المهام الاقتصادية التي جاءت بسببها إلى مصر.

وعلمت «المصرى اليوم» أن الوفد الاقتصادى الإيطالى لم يكمل برنامج الزيارة التي كان من المقرر أن تشهد 4 فعاليات، لبحث التعاون في مجالات تصنيع معدات ثقيلة وتطوير معامل تكرير البترول، فضلًا عن التعرف على حوافز وتشريعات الاستثمار الجديدة والفرص المتاحة بمصر وتم إلغاؤها.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. مأساة الشاب الإيطالي: «توتر دبلوماسي.. وخسائر اقتصادية» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق