أهم الأخبار اليوم .. الرئيس الصينى يستعد لـ«جولة الـ 5 أيام»: «بينج» يزور السعودية ومصر وإيران .. ومساع لإحياء طريق الحرير

0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قالت وزارة الخارجية الصينية إن الرئيس الصينى، شى جين بينج، سيزور السعودية ومصر وإيران خلال الفترة من 19 إلى 23 يناير الجارى.

وقال المتحدث باسم الوزارة، طلو قانج خلال مؤتمر صحفى: «إن شى يزور تلك البلاد بدعوة من ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والرئيس المصرى عبدالفتاح السيسى، والرئيس الإيرانى حسن روحانى».

ويشهد مجلس الوزراء، برئاسة المهندس شريف إسماعيل، نشاطاً مكثفاً يبدأ باجتماع وحدة الصين لمراجعة الاستعدادات النهائية لزيارة الرئيس الصينى، للانتهاء من تحديد الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الخاصة بمشروعات التعاون المقرر توقيعها بين البلدين فى مجالات النقل والكهرباء والإسكان والزراعة والثقافة لتعزيز برامج التنمية.

وقال السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، إن هذه المشروعات فى مقدمتها إنشاء القطار الكهربائى لنقل الركاب بين مدينتى السلام والعاشر، ومشروع قطار آخر لنقل البضائع بين بلبيس والروبيكى، إلى جانب مشروع إنتاج ١٣٠عربة قطارات بإجمالى تكلفة واحد ونصف مليار دولار.

وتشمل المشروعات تطوير أرصفة ميناء الإسكندرية، ومحطة جبل عتاقة لتخزين الطاقة الكهربائية بطاقة ٢١٠٠ ميجاوات بتكلفة مليارين و٣٠٠ مليون دولار، وإقامة محطتين لإنتاج الكهرباء باستخدام الفحم بمنطقة الحمراوين، والاتفاق على تمويل إضافى لمشروع تطوير شبكة نقل الكهرباء، وإقامة مركز نموذجى لتدوير المخلفات الزراعية، وإنتاج الأسمدة العضوية، والتعاون فى تنفيذ المرحلة الأولى للعاصمة الإدارية، فضلاً عن مشروع الصرف الصحى لعدد ٢٦٠ قرية. كما تتضمن إنتاج الألياف الزجاجية، وبحث إسهامات الصين فى مشروع تنمية منطقة قناة السويس، إلى جانب التعاون فى مجالات البتروكيماويات، وإحياء طريق الحرير فى إطار الاحتفال بذكرى مرور ٦٠ عاماً على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين مصر والصين.

فيما يدشن «إسماعيل» خط نقل البضائع عبر نهر النيل، بما يسهم فى تخفيف الضغط على الطرق، بما يكون من شأنه الحفاظ على الاستثمارات التى تمت خلال المرحلة الراهنة فى قطاع الطرق والكبارى، خاصة أنه أقل تكلفة ويعمل على توفير الوقود، الأمر الذى يؤدى إلى انخفاض أسعار السلع ويعود بالفائدة على المواطنين.

وانتهت وزارة النقل من إعداد 5 مشروعات من المنتظر توقيعها مع الشركات والحكومة الصينية أثناء زيارة الرئيس الصينى لمصر يوم 20 يناير الجارى وذلك باستثمارات تقدر بـ7 مليارات دولار.

وقال أحمد إبراهيم، المتحدث الرسمى باسم الوزارة، إن المشروعات هى القطار المكهرب بين العاشر من رمضان والسلام بقرض ميسر من الحكومة الصينية 1.550 مليار دولار، والمحطة متعددة الأغراض فى الرصيف 55 بميناء الإسكندرية باستثمارات 700 مليون دولار، وعقد تطوير قطار أبوقير- الكبارى، وأيضاً توقيع مذكرة تفاهم لعمل دراسات إنشاء الخط السادس لمترو الأنفاق المعادى- الخصوص، كما سيتم توقيع مذكرة تفاهم لتصنيع 300 عربة للسكة الحديد.

وعلمت «المصرى اليوم» أن النقل اتفقت مع شركة شاينا هاربر الصينية على تغيير عقد المحطة متعددة الأغراض بميناء الإسكندرية من قرض إلى استثمار بنظام حق الانتفاع bot.

وقالت مصادر مطلعة بوزارة النقل إن مشروع القطار المكهرب هو المشروع الوحيد الجاهز للتنفيذ بين مصر والصين فور توقيع العقد النهائى، حيث تم الاتفاق على أن مدة التنفيذ عامان فى المرحلة الأولى وربطه بالعاصمة الإدارية الجديدة.

إلى ذلك يعقد رئيس الوزراء اجتماعاً مهماً لبحث الإجراءات النهائية لتذليل العقبات الخاصة بمشروع الألف مصنع تمهيداً لدخولها حيز التنفيذ، كما يرأس اجتماعاً لبحث سبل الحفاظ على الطراز المعمارى لمنطقة القاهرة التاريخية، واتخاذ كافة التدابير اللازمة لمواجهة التعديات على المبانى ذات الطرز المعمارية المميزة.

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. الرئيس الصينى يستعد لـ«جولة الـ 5 أيام»: «بينج» يزور السعودية ومصر وإيران .. ومساع لإحياء طريق الحرير .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق