عاجل

أهم الأخبار اليوم .. «الآثار» تبدأ تسجيل 1134 مبني تراثي بالأسكندرية لتفادي مصير «أجيون»

0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال محمد متولي، مدير عام الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية في الإسكندرية والساحل الشمالي، إن الدكتور ممدوح الدماطي وزير الآثار، أصدر توجيهات فورية بتشكيل لجانٍ متخصصةٍ للبدء في ضم المباني التراثية بالإسكندرية، والبالغ عددها ١١٣٤ مبنى تراثيًّا، ما بين فيلات ومدارس ومبانٍ حكومية، مما تنطبق عليها الشروط إلى سجلات الآثار لحمايتها، وتجريم هدمها مثلما حدث في فيلا «أجيون».

وأضاف «متولي»، لـ«المصري اليوم»، الخميس، أنه سيتم البدء بـ20 مبنى، جارٍ جمع البيانات والمعلومات الخاصة بها من خلال اللجان، تمهيدًا لبدء الإجراءات اللازمة للتسجيل، ومن بينها مباني «كلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية، والمبنى الإداري للجامعة بمنطقة الشاطبي، وبنوك الأهلي المصري ومصر والبنك المركزي، ومدرسة ليسيه الحرية، ولوران، وفيكتوريا كولدج، والمسجد الصيني».

أعلن «متولي» أن ما تعرض للهدم خلال الفترة الماضية يتعدى 20 مبنى، من بينها 6 مبان هُدِمت في عام 2015 فقط، مما تم إعلانه، وأبرزها «فيلا شيكوريل، والزربيني، وأجيون»، مشيرًا إلى أن هذه الأخيرة تم هدمها منذ أيام.

وأوضح مدير عام الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية في الإسكندرية والساحل الشمالي، أن هذه المباني على هيئتها الحالية «تخضع للقانون رقم (144 لسنة 2006)، والذي يقضي بأن المسؤول عن المحافظة على الفيلات هو المحافظة ولجنة الحفاظ على التراث، وبالتالي فهى حتى الآن غير مسجلة في عداد وزارة الآثار ولا تخضع للقانون (117 لسنة 1983)».

وأعلن «متولي» الانتهاء من تسجيل قصر السلاملك، وأن الهدف من التسجيل هو «تجريم هدمه أو المساس به، لإخضاعه لقانون حماية الآثار»، كما لفت إلى أن الضوابط التي تتطلب التسجيل هي «اشتمالها على زخارف نادرة وعناصر معمارية مميزة، وأن يكون المبنى شهد أحداثًا تاريخية مهمة، واحتضانه شخصيات مصرية تاريخية أثرت في تاريخ البلاد لفترات طويلة من الزمن».

------------------------
الخبر : أهم الأخبار اليوم .. «الآثار» تبدأ تسجيل 1134 مبني تراثي بالأسكندرية لتفادي مصير «أجيون» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق