الإمارات وألمانيا في بيان مشترك: الإرهاب والتطرف يهددان النظام الدولي

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الإمارات وألمانيا في بيان مشترك: الإرهاب والتطرف يهددان النظام الدولي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكدت دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية ألمانيا الاتحادية التزامهما المشترك بمكافحة التطرف والإرهاب بجميع أشكاله، على الصعيدين الإقليمي والدولي، حيث يرى الجانبان أن الإرهاب والتطرف العنيف يهددان النظام الدولي.Sponsored Links

وشدد الجانبان على رفضهما القاطع لجميع أشكال الإرهاب، التي تمثل تهديداً للسلم والاستقرار الدوليين، وضمان التعاون الأمني في هذا الصدد.

وأشار بيان مشترك بين الإمارات وألمانيا، بمناسبة زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، لبرلين، إلى أن الزيارة التي تأتي بدعوة من المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، تعكس أواصر الصداقة الخاصة والشراكة المتينة التي تربط البلدين.

ولفت البيان إلى أنه على مدى السنوات الـ15 الأخيرة، ارتبط البلدان بشراكة استراتيجية أسفرت عن إقامة علاقات سياسية واجتماعية واقتصادية وثيقة، حيث أقيمت هذه العلاقات على أساس متين من الثقة والمصالح المشتركة والرغبة في ضمان استمرار التنمية والازدهار في إقليميهما.

وترتكز هذه الرغبة على مفهوم أن البلدين، باعتبارهما شريكين قويين وناجحين وجديرين بالثقة، قد دخلا في حوار مفتوح ومتوازن مع الالتزام بتحقيق الأمن والاستقرار والازدهار في إقليميهما.

وعقد كل من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وميركل محادثات معمقة بشأن الوضع الأمني الراهن في الخليج العربي، والقضايا ذات الصلة بالأمن الإقليمي وتعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والإنساني والثقافي بين البلدين.

وقال البيان إنه «استناداً إلى ذلك الإرث المشترك من العلاقات الثنائية الممتدة بين البلدين، يلتزم الجانبان بتعزيز شراكتهما الاستراتيجية في الذكرى 15 من إبرام الاتفاقية بينهما، وذلك عبر العمل على الارتقاء بالعلاقة إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية الشاملة».

وأشار إلى أن «هذه الشراكة ستتيح لدولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية ألمانيا الاتحادية استكشاف مزيد من مجالات الاهتمام الأخرى، بما فيها مجالات: التعاون السياسي والشؤون الاقتصادية، والطاقة والمساعدات الإنسانية والثقافة والتعليم والبيئة والتغير المناخي، وذلك للارتقاء بالعلاقات بين بلدينا إلى آفاق جديدة».

البيان المشترك أشار إلى «تأكيد الإمارات العربية المتحدة وألمانيا التزامهما بزيادة نطاق الحوار والمشاورات السياسية، ورحبتا بالنتائج الإيجابية التي تمخض عنها تعيين المبعوثين المعنيين، وقد حدد كلا الجانبين أهمية اجراء مشاورات سياسية بصورة منتظمة، كما أكدا على أهمية عقد هذه المشاورات السياسية على مستوى رفيع وزيادة وتيرة إجراء هذه المشاورات».

واتفق الجانبان، بحسب البيان «على المساهمة المشتركة في المنتديات الدولية للأمن، على سبيل المثال مؤتمر ميونخ للأمن، الذي انعقد في الفترة ما بين 15- 17 فبراير 2019، ومنتدى صير بني ياس المزمع عقده في الفترة من 15- 17 نوفمبر 2019 في أبوظبي، والمقرر أن يستضيف الجولة الخامسة من المشاورات السياسية بين الإمارات وألمانيا».

وشدد الجانبان على أهمية تكثيف الزيارات البرلمانية بينهما، ففي العام 2018 / 2019، أجريت عدة زيارات قام بها أعضاء من البرلمان الألماني إلى الإمارات العربية المتحدة، ما أبرز جدوى المناقشات المثمرة بشأن المسائل ذات الاهتمام المشترك على الصعيد البرلماني.

وأوضح البيان أن «الجانبان أكدا مجدداً التزامهما المشترك بمكافحة التطرف والإرهاب بجميع أشكاله، على الصعيدين الإقليمي والدولي، حيث يرى الجانبان أن الإرهاب والتطرف العنيف يهددان النظام الدولي.

وأكد الجانبان مجدداً رفضهما القاطع لجميع أشكال الإرهاب، التي تمثل تهديداً للسلم والاستقرار الدوليين، وضمان التعاون الأمني في هذا الصدد.

------------------------
الخبر : الإمارات وألمانيا في بيان مشترك: الإرهاب والتطرف يهددان النظام الدولي .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : أسرار الأسبوع

أخبار ذات صلة

0 تعليق