عاجل

اخبار الثقافة اليوم .. كتاب "فى نقد الخطاب العربى" تنبأ بثورات العرب..ويؤكد: الإسلام السياسى داعم للرأسمالية

0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
أكد علماء اقتصاد أن كتاب "فى نقد الخطاب العربى" للمفكر سمير أمين، يؤكد أن الإسلام السياسى داعم للرأسمالية المتوحشة، ويأتى ذلك لكون الإسلام السياسى يركز على قضية الأخلاق ويبتعد عن أهم المشكلات التى تواجه المجتمع وهى مشكلات الاقتصاد والفقر.

جاء ذلك فى مناقشة كتاب "فى نقد الخطاب العربى" الصادر عام 2010، فى محور "كاتب وكتاب" فى معرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته الـ47.

وقال زكريا الحداد، عالم الاقتصاد، إن الكتاب مكون من أربعة أجزاء، وهى الرسمألية، والقوميون العرب، الدين السياسى، وضبط المفاهيم، موضحا أنه بداية يحدد اختلافه مع الكتاب فهو يرى أن الرأسمالية فى حاجة إلى وعى.

وتابع "زكريا"، أن الديمقراطية الغربية مصطنعة، وأن وسائل الإعلام الغربية تعمل على توجيه عقول الشعب الغربى بدرجة كبيرة، وأن الرأسماليين يريدون السيطرة على استقلال الفلاح والقضاء عليه حتى يتم استيراد الخضراوات والفاكهة من الخارج، مشيرا إلى أن الحكومة المصرية تسمع حديث الغرب بشكل مقدس، ولذلك نعيش فى قضية الرأسمالية التى تشبه الأخطبوط وتوظف الأفكار.

وأضاف "زكريا" أن كتاب" فى نقد الخطاب العربى" يلقى اللوم على القوميين العرب، لأنهم لم ينتقدوا ذاتهم وكأنهم يعيشون فى حالة من السلام بدرجة كبيرة.

ومن جانبه، قال الدكتور رائد سلامة عالم الاقتصاد، إنه سيركز فى تناوله لكتاب "فى نقد الخطاب العربى" على المنهج الذى أعده الدكتور سمير أمين، والتى تهدف إلى ربط كل هذه الأمور التى ناقشها فى كتابه لصالح فكرة إيجابية تدعو إلى تقدم المجتمع.

وأوضح رائد سلامة، أن الكتاب يدعو إلى شحن المفاهيم العلمية من أجل إدخالها إلى الماركسية عن طريق تحليل بعض الظواهر، وأن منهج الكتاب تناول مسألة جدلية قائمة على التناقض، وتتمثل فى سياسية الدولة والأحزاب والاقتصاد وعلاقات الإنتاج والشعر والفلسفة والدين والطبقات الاجتماعية، مشيرا إلى أن كتاب "فى نقد الخطاب العربى" فيه تنبأ بحدوث الثورات العربية قبل حدوثها.

كما ألقى رائد سلامة الضوء على أن جزء "ضبط المفاهيم" ورأى أنه أمر فى غاية الأهمية، ولابد من الالتفاف حوله لأنه يتضمن العديد من المصطلحات السياسية المهمة فى المجتمع.

وأوضح رائد سلامة، أن الكاتب لا يختلف مع القومية العربية فى تحقيق وحدة الوطن العربى، لكنه يختلف فى استراتيجية عمل الأنظمة بالمجتمع وصراع الطبقات، مشيرا إلى أن الإسلام السياسى رد فعل تدهور المجتمعات الإسلامية، فى إنجاز هدف الخروح من الرأسمالية التى تربط الحريات بالعدالة الاجتماعية.

------------------------
الخبر : اخبار الثقافة اليوم .. كتاب "فى نقد الخطاب العربى" تنبأ بثورات العرب..ويؤكد: الإسلام السياسى داعم للرأسمالية .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع - ثقافة

0 تعليق