اخبار الثقافة الان ... «زي النهارده».. عبدالله السالم الصباح أميرًا للكويت 31 يناير 1950

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

منذ 1756 كان جميع الحكام من أسرة الصباح الذين تم اختيارهم بواسطة مجلس العائلة ليكونوا حكاما على الكويت، ومن الشخصيات البارزة في تاريخ الكويت الحديث مبارك الصباح الكبير الذي حكم في الفترة من 1896إلى 1915، والذي وضع نظاما آمنا في وراثة الحكم.

وقد جاء أكبر أبنائه الشيخ جابر خلفا له في حكم الكويت في الفترة من 1915 إلى 1917، ثم جاء الشيخ سالم من 1917 إلى 1921 ثم جاء الشيخ أحمد الجابر الصباح من 1921إلى 1950.

فلما توفي في 1950 آل الحكم إلى الشيخ عبدالله السالم الصباح المولود في 1895، وقد جاء أميرًا على الكويت في مثل هذا اليوم 31 يناير 1950 حتى وفاته في 24 نوفمبر 1965 فكان بذلك الحاكم الحادى عشر من أمراء آل الصباح.

ومن أبرز الأحداث التي وقعت في عهده أن تم إلغاء اتفاقية عام 1899 وإعلان استقلال الكويت في 19 مايو 1961 وانضمامها للجامعة العربية في 20 يوليو 1961 وانتخاب أعضاء المجلس التأسيسى في 21 أغسطس 1961 وإصدار الدستور في 11 من نوفمبر 1962 وانضمام الكويت إلى عضوية الأمم المتحدة في مايو 1963، وعلى هذا يعد الشيخ عبدالله السالم الصباح، هو مؤسس دولة الكويت الدستورية.

وفضلًا عن هذا فقد دشّن أول برلمان في البلاد، وأصبحت الكويت دولة مستقلة ذات سيادة تامة يحكمها نظام دستورى، وفي عهده انتشر التعليم وتم تأمين العلاج للمواطنين مجانا، وأنشئت المستوصفات والمراكز الصحية ومستشفى الصباحى النموذجى، وأنشئت محطات مياه وكهرباء ومساكن لمحدودى الدخل، ونشطت التجارة، فضلًا عن المعونات الشهرية المقررة للمحتاجين.

------------------------
الخبر : اخبار الثقافة الان ... «زي النهارده».. عبدالله السالم الصباح أميرًا للكويت 31 يناير 1950 .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق