اخبار الثقافة الان ... «زي النهارده».. وفاة الفيلسوف «ديكارت» 11 فبراير 1650

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ولد الفليسوف والرياضي والفيزيائي الفرنسي رينيه ديكارت في 31 مارس 1596 وتعلم في كلية لافليش اليسوعية العلوم والفلسفة والمنطق والأخلاق، ونال إجازة الحقوق من جامعة بواتيه عام 1616 وتطوع بالجيش الهولندي في 1618 وخاض معه عدة معارك، وفي 1622 عاد لفرنسا وصفى جميع أملاكه ليستثمر الأموال في تجارة السندات المالية وقد أمنت له دخلًا مريحًا لبقية حياته.

يعد «ديكارت» هو «أبوالفلسفة الحديثة» وصاحب المقولة الشهيرة: «أنا أفكر إذن أنا موجود»، وهو القائل «كلما شككت ازددت تفكيرًا فازددت يقينًا بوجودي»، وهو القائل: «لا يكفي أن يكون لك عقل جيد المهم أن تستخدمه بشكل جيد»، ومن الملفت أن «مذهب الشك» لم يصل بـ«ديكارت» إلى «الإلحاد» بل لقد كان مؤمنًا بوجود الإله، وفي هذا قال: «إنني أدرك بجلاء ووضوح وجود إله قدير وخير لدرجة لا حدود لها».

كانت الأطروحات الفلسفية الغربية التي جاءت بعده هي تجليات لأطروحاته، والتي ما زالت تدرس حتى اليوم، خصوصًا كتابه «تأملات في الفلسفة الأولى» كما كان له تأثير واضح في علم الرياضيات، فقد اخترع نظامًا رياضيًا سمي باسمه وهو «نظام الإحداثيات الديكارتية»، الذي شكل النواة الأولى لـ«الهندسة التحليلية»، وهو مؤسس مذهب العقلانية في القرن الـ17، كما كان خبيرًا رائدًا في الرياضيات.

وبين 1628و1649عاش حياة علمية هادئة في هولندا، وأنجز معظم مؤلفاته، والتي أحدثت ثورة في مجالي الرياضيات والفلسفة، وفي 1643 أدانت جامعة «أوتريخت» الهولندية «الفلسفة الديكارتية»، وفي أواخر 1649 أصيب بمرض عضال وهو في السويد، وتوفي هناك «زي النهارده» 11 فبراير 1650.

------------------------
الخبر : اخبار الثقافة الان ... «زي النهارده».. وفاة الفيلسوف «ديكارت» 11 فبراير 1650 .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق