اخر الاخبار .. «الأموال العامة» تضبط تشكيل دولي احترف النصب على الإنترنت

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تمكنت مباحث الأموال العامة من ضبط تشكيل عصابي دولي مكون من 6 أشخاص أفارقة وعرب، تخصص في الاستيلاء على أموال المواطنين من خلال رسائل إليكترونية متبادلة على شبكة الإنترنت، وتقليد صفحات إلكترونية مماثلة للصفحات الخاصة بالبنوك على شبكة الإنترنت.

كان اللواء عصام سعد، مدير الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، تلقي بلاغاً من مهندس، مقيم بمحافظة بورسعيد، بتعرضه لوقائع احتيال من قبل مجهولين تعرف عليهم من خلال شبكة الإنترنت، الذين أوهموه بإمكانية مشاركته في إقامة مشاريع بدولة نيجيريا في مجال شركات النفط باستثمارات قيمتها 6 ملايين دولار أمريكي.

وأضاف بأنهم استولوا منه على مبلغ 200 ألف دولار أمريكي، بإتباع العديد من الأساليب الاحتيالية، من خلال رسائل إليكترونية متبادلة بينه وبين مرتكبي تلك الوقائع، أعقبها اكتشافه وقوعه ضحية احتيال من قبل هؤلاء الأشخاص ولمده عامين، مما عرضه لأضرار مادية.

تشكل فريق بحث بإشراف اللواء ياسر صابر، نائب مدير الإدارة، أسفرت عمليات الفحص والتحري التي أجراها العقيد شريف ساري، مدير إدارة مكافحة الجرائم المصرفية المستحدثة، أن وراء ارتكاب تلك الوقائع تشكيل عصابي مكون من 6 أشخاص بينهم 3 أفارقة هم كل من «بشير.ا» 42 سنة، و«تايو.ت» 53 سنة، و«فيليب.ي» 38 سنة، و3 أخرين عرب «أحمد.م» 41 سنة، و«عبدالله.ا» 30 سنة، و«رجائي.ا» 43 سنة، طبيب.

أوضحت التحريات، استغلال الأول والثاني والثالث مهاراتهم الفائقة في استخدامات الحاسب الألي وشبكة الإنترنت في عمليات القرصنة والاستيلاء على عناوين البريد الإلكتروني الخاص بمرتادي الشبكة، ثم إرسال رسائل إليكترونية احتيالية لهم وإقناعهم إما بمشاركتهم في مشاريع استثمارية أو بفوزهم بجوائز الـ «يانصيب المالية» طالبين منهم إرسال أموال كرسوم مقابل إنهاء إجراءات شحن الجوائز وإجراءات استخراج شهادات تفيد بأن ذلك النشاط مشروع.

وأضافت التحريات، أن من الضحايا من يستجيب لهم ويرسلون الأموال من خلال شركات تحويل الأموال، ثم يستولون عليها، فيما يتولي الرابع والخامس والسادس تمويل باقي أفراد التشكيل عن طريق استئجار شقة لاتخاذها مقراً لمزاولة النشاط، وكذلك إمدادهم بأجهزة الكمبيوتر والأدوات اللازمة، نظير استفادتهم المادية من وراء ذلك.

وأشارت التحريات، إلى بأن المتهمين ينتهجون أسلوب إجرامي أخر يتمثل في تقليد صفحات إلكترونية مماثلة للصفحات الخاصة بالبنوك على شبكة الإنتر نت وإرسالها لصناديق البريد الإلكتروني الخاصة بعملاء تلك البنوك ملحقاً بها رسالة خادعة على أنها واردة من البنك بقصد الاحتيال عليهم والاستيلاء على بيانات حساباتهم البنكية وأرقام بطاقاتهم الائتمانية، واستخدام تلك البيانات في شراء أجهزة وبضائع وتحميل قيمتها على حسابات البطاقات المستولي على بياناتها.

وتمكن المقدمان خالد فوزي، وأحمد عبدالبديع، والرائد مصطفي خضر، من ضبط جميع أفراد التشكيل، وعثر بحوزتهم علىالعديد من المستندات المزورة المنسوبة لوزارة البترول والبنك المركزي النيجيريين وبنوك أجنبية ومصرية يتم استخدامها في الاحتيال على المواطنين، وخاتم مقلد منسوب لإحدي شركات البترول النيجيرية.

كما عُثر على 21 هاتف محمول وعدد هائل من شرائح الهواتف المحمولة التي يستخدمها المتهمين في الاتصال بالضحايا ثم التخلص منها حتى يصعب التوصل إليهم، و2 بطاقة ائتمانية مزورة تم تلقين شرائطها الممغنطة بيانات بطاقات مستولى عليها، وجهازين كمبيوتر لاب توب، وطابعه ملونة، و3 راوتر لاسلكي.

وضبط 4 شيكات بنكية مزورة منسوبة لأحد البنوك الاستثمارية، وسيارتين مستأجرتين، وكمية كبيرة من البضائع المتنوعة المستولى عليها بموجب بطاقات ائتمانية مزورة، وبطاقتي دفع إليكتروني مزورتين.

بمناقشة المتهمين أقروا بارتكابهم للوقائع، تحرر محضر وتولت النيابة العامة التحقيق.

------------------------
الخبر : اخر الاخبار .. «الأموال العامة» تضبط تشكيل دولي احترف النصب على الإنترنت .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق