اخر الاخبار .. حبس مدير الرقابة بالبنك المركزي لتزعمه خلية إرهابية تستهدف كنائس الجيزة

0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أمرت نيابة مركز إمبابة وكرداسة بالجيزة، بإشراف المستشار خالد عارف، الأحد، بحبس 3 متهمين بتكوين خلية إرهابية كانت تخطط لاستهداف الكنائس والمنشآت العامة، بحلول ذكرى «جمعة الغضب» 28 يناير، 15 يوماً على ذمة التحقيقات، وطلبت النيابة ضبط وإحضار 4 متهمين آخرين، وتبينّ أن الخلية تتخذ من شقة سكنية بكرداسة مقرًا لها، وضُبط المتهمون من مناطق كرداسة، والعجوزة، والجيزة.

وأفادت التحقيقات بأن الخلية التي تطلق على نفسها «تحالف دعم الشرعية»، يتزعمها «السيد. ا. ح»، مدير الرقابة والإشراف بالبنك المركزى، وتم الكشف عن الخلية بعد إلقاء أجهزة الأمن القبض على أحد عناصرها ويُدعى «وائل. ا»، العامل بإحدى شركات القطاع الخاص، في أثناء قيامه بالتقاط صور وفيديوهات عن تأمينات الكنائس بمنطقة فيصل، وكان بحوزته حقيبة داخلها هاتف خلوى يحوى محادثات بين صحفية بأحد المواقع الإخوانية وتُدعى «مرفت. ا»، مطلوب ضبطها، والتى كانت تطلب من المتهم تفاصيل عن أماكن التمركزات الأمنية، وذلك بغرض الاستعانة بآخرين لوضع عبوات ناسفة إلى جوارها والكنائس المتواجدة بعد المرور من شوارع جانبية خشية رصد قوات الشرطة لهم.

وذكرت التحقيقات أن المتهم وائل أقر بأنه كان عضواً بحزب الحرية والعدالة المنحل، ومسؤول باللجنة الإعلامية بالحزب بكرداسة، وأنه أعد بياناً لتوزيعه على الأهالى لتحريضهم على التظاهر، عقب بيان القوات المسلحة بعزل الرئيس الأسبق محمد مرسى، مشيراً إلى أنه كان يعتصم بميدان النهضة بالجيزة، لقربه من منزله، لافتاً إلى أنه وبقية المتهمين كونوا خليتهم عقب فض اعتصامى رابعة والنهضة، للانتقام من قوات الشرطة بتنفيذ أعمال عدائية ضدهم، رداً على عمليات الفض.

وأكدت التحقيقات أن زعيم الخلية المدير بالبنك المركزى أنكر كافة الاتهامات المنسوبة إليه، خاصة أنه لم يضبط بحوزتهم أسلحة نارية أو مواد متفجرات. بينما اعترف المتهم الثالث «عاطف. ع»، عاطل، بأنه كان على علاقة بالجماعة السلفية التي انشق عنها، نظراً لتوجهاته بضرورة مقاومة السلطات بالقوة من أجل عودة ما سماه بـ«شرعية الصناديق»، وفى سبيل ذلك انضم إلى خلية «دعم الشرعية»، وكانوا ينوون تفخيخ أكمنة ومقرات أمنية بالعبوات الناسفة أمام دور العبادة القبطية، لإثارة الذعر بين المواطنين.

وانتهت النيابة إلى قرارها المتقدم، وطلبت تحريات قطاع الأمن الوطنى بوزارة الداخلية، حول نشاط المتهمين المضبوطين الإرهابى، والكشف عن هوية مموليهم ومحرضيهم على تلك الأحداث، وسرعة ضبط وإحضار الهاربين.

------------------------
الخبر : اخر الاخبار .. حبس مدير الرقابة بالبنك المركزي لتزعمه خلية إرهابية تستهدف كنائس الجيزة .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق