اخر اخبار الرياضة .. «ثنائية القمة» تزيد فرصة استمرار زيزو مديراً فنياً للأهلي

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يدرس مجلس إدارة النادى الأهلى، برئاسة محمود طاهر، تعيين عبدالعزيز عبدالشافى، مدير قطاع الكرة، مديراً فنياً للفريق الكروى الأول، بشكل رسمى حتى نهاية الموسم الجارى.

جاء التفكير فى زيزو بعد نجاحه فى تحقيق الفوز خلال المباريات الأربعة التى قادها أمام أندية قوية، هى الإسماعيلى والاتحاد وإنبى والزمالك، على الترتيب.

وجاء الفوز على الزمالك ليفتح الباب بقوة أمام منح الفرصة كاملة لزيزو، خاصة بعد أن أدار المباراة بشكل متميز وبخطة فنية محكمة دلت على درايته بكل عناصر القوة والضعف فى المنافس، ومعرفته التامة أيضاً بقدرات لاعبى الأهلى وتوظيفهم بشكل صحيح.

كما أن مجلس الإدارة فشل حتى الآن فى التعاقد مع مدير فنى أجنبى عالمى، حسبما أعلن مؤخراً، فى ظل المطالب المالية الكبيرة للأجانب ورفض بعضهم للأوضاع الأمنية فى مصر.

وأكد مصدر مسؤول فى النادى أن هناك اتجاها قوياً حالياً لتعيين زيزو، فى ظل الضغوط التى يتعرض لها طاهر مؤخراً من الأصدقاء والحكماء وكبار نجوم النادى السابقين للاعتماد على زيزو رسمياً.

من جهته، أكد زيزو أنه سيعقد جلسة مع محمود طاهر خلال الساعات المقبلة لحسم هذا الملف، ورفض الرد حتى كرئيس لقطاع الكرة حول رأيه أيهما أفضل للفترة المقبلة المدرب الوطنى أو الأجنبى.

من ناحية أخرى، قرر الجهاز الفنى، صرف مكافأة إجادة خاصة للاعبين بعد الفوز المستحق على الزمالك فى قمة برج العرب بثنائية نظيفة ليحتل الفريق صدارة جدول المسابقة، بفارق 7 نقاط. وسيطرت على الجهاز الفنى حالة من السعادة الكبيرة بعد الفوز، وتبادلوا التهائى.

وقال سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة: «اللاعبون قدموا مباراة كبيرة ورائعة ويستحقون منا كل التقدير، وسيتم صرف مكافأة إجادة لهم، فضلاً عن المكافأة التى تنص عليها اللائحة عقب تحقيق الفوز فى أربع مباريات متتالية، فبعد التعادل مع الداخلية نجح الفريق فى الفوز على الإسماعيلى والاتحاد وإنبى والزمالك».

وتابع: «استحققنا الفوز لإصرارنا عليه، وابتعدنا بـ7 نقاط فى الصدارة، لكن مشوار البطولة لا يزال طويلاً، ويحتاج للاجتهاد والروح القتالية، ومن حق اللاعبين الفرحة بالفوز على الزمالك، ولكننا أغلقنا هذا الملف من اليوم التالى، وبدأنا التفكير فى مباراة الجيش».

من جهته، وجه عبدالعزيز عبدالشافى، المدير الفنى للفريق، الشكر لأحمد حسام ميدو المدير الفنى للزمالك، مؤكداً أنه كان أول من هنأه بالفوز.

وقال زيزو: «المباراة أخذت شكلا جميلا فى الروح الرياضية، وسلوكيا لم يحدث أى تجاوز من الطرفين، والعلاقة بيننا كأجهزة فنية كانت جيدة، وفى مثل هذه المباريات يجب أن تعلو الروح الرياضية قبل أى شىء آخر».

وعلى الصعيد الفنى للمباراة، أشار زيزو إلى أنه غيّر الفكر التكتيكى للفريق خلالها، وقال: «القدرات الفنية العالية لعدد كبير من لاعبى الزمالك فى الهجوم والوسط فرضت علىّ أن يكون الفكر التكتيكى للمباراة به التزام دفاعى، لمواجهة هذه القدرات». وتابع: « لعبت برأس حربة وحيد، ومن خلفه ثنائى على الأطراف مؤمن زكريا ورمضان صبحى ليكونا أول خط دفاع لانطلاقات لاعبى الزمالك من الجانبين».

وأوضح: «طالبت اللاعبين بين الشوطين بسرعة التمرير والضغط على المنافس بقوة، وبالفعل جاء الهدف الأول من قطع هجمة للمنافس من وسط الملعب لتصل الكرة لإيفونا، ويتعامل معها بشكل جيد، ثم استثمرنا هجوم الزمالك فى الدقائق الأخيرة فى الهجمات المرتدة، ونجحنا عبرها فى تسجيل الهدف الثانى».

وحول الدفع بإيفونا بعد عودته من فترة غياب للإصابة، قال: «كنت واثقا بتألق إيفونا بعد المستوى المتميز الذى ظهر عليه فى تدريبات الفريق قبل المباراة والذى أجبرنى على الدفع به، ولقد كان جاهزاً للمشاركة منذ مباراة إنبى السابقة، ولكنى فضلت منحه المزيد من الراحة».

وحذر زيزو لاعبيه من الإفراط فى الفرحة والثقة، مؤكداً أن فارق السبع نقاط الذى لا يعنى الفوز باللقب. وأشاد «زيزو» بلاعبه الشاب رمضان صبحى، مؤكداً أنه كان ملتزما ومثالاً يحتذى، خلال المباراة، وأضاف: «رمضان صبحى قدّم مباراة جيدة جداً، ولم يخرج عن النص أو يسبب أى مشكلة، وهو رجل متزن ولاعب موهوب، ولم يكن لدىّ شك فى التزامه وعدم وقوفه على الكرة مجدداً».

وكشف زيزو عن أنه لا يعانى من أى ألم فى قدمه، بعدما انحنى عقب هدف إيفونا، ولكنه كان يشكر الله، وقال: «اللاعبون يحتفلون بالسجود عادة، ولكننى منذ كنت لاعباً أحتفل بالركوع».

------------------------
الخبر : اخر اخبار الرياضة .. «ثنائية القمة» تزيد فرصة استمرار زيزو مديراً فنياً للأهلي .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق