اخر اخبار الرياضة .. ركلات جزاء مهدرة في الأوقات القاتلة.. «قبل مدافع سموحة جيان قتل أحلام الأفارقة وعموري اغتال فرحة الامارات»

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

ما أصعبه شعور على لاعب كرة القدم حينما يتصدى لركلة جزاء ويخطىء اسكانها الشباك ويحرم جماهيره من فرحة هدف مؤكد، فما بالك بركلة جزاء تُهدر في الأوقات القاتلة من عمر المباريات ومع صافرة نهايتها.

أخبار متعلقة

  • photo

    الزمالك يفقد قمة الدوري بتعادل إيجابي أمام سموحة

  • photo

    الزمالك يرفض التخلى عن عبدالله جمعة فى يناير

  • photo

    قبل مواجهة الزمالك وسموحة.. تعرف على ترتيب جدول الدوري

ياسر إبراهيم، مدافع نادي سموحة، رفض أن يخرج فريقه منتصراً من مواجهة الزمالك وأبى أن يحقق أناء الاسكندرية «ريمونتادا» تاريخية على حساب أصحاء الرداء الأبيض، باهداره ركلة جزاء في الدقيقة +94 من عمر مباراة الفريقين، مساء اليوم الثلاثاء على ملعب برج العرب بالاسكندرية، بمنافسات الجولة السابعة لمسابقة الدوري المصري الممتاز 2018-2019، ليطلق بعدها بثوانٍ حكم المواجهة صافرته معلناً انتهائها بالتعادل بهدف لكل فريق.

وعلى مدار السنوات القليلة الأخيرة شهدت مباريات كرة القدم اضاعة عدة نجوم لركلات جزاء حاسمة وفاصلة مع الثواني الأخيرة من عمرها، نستعرض أبرزها في التقرير التالي.

وتعد ركلة جزاء الغاني أسامواه التي أطاح بها خارج المرمى في لقاء منتخب بلاده بأوروحواي هي الأبرز، حيث قام المهاجم الأورجواني الشهير لويس سواريز بمنع هدف مؤكد لمصلحة البلاك ستارز بيده ليعلن حكم مباراة ربع نهائي مونديال 2010 بجنوب أفريقيا احتساب اللعبة ركلة جزاء مع اشهار البطاقة الحمراء في وجه سواريز وذلك مع الدقيقة الأخيرة من عمر الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، إلا أن جيان يقتل أحلام القارة السمراء ويحول دون تحقيق الأفارقة انجازاً تاريخياً غير مسبوق ببلوغ أحد منتخباتها المربع الذهبي للعرس العالمي، وخسر منتخب غانا بعدها بركلات الترجيح وودع منافسات المونديال.

النجم الاماراتي عمر عبدالرحمن الشهير بـ"عموري" سار على نهج الغاني جيان، وذلك في المباراة النهائية لخليجي 23 التي استضافتها دولة الكويت مطلع العام الجاري، فيعلن حكم المباراة عن ركلة جزاء حين أشارات الاعة الالكترونية لملعب المواجهة بقدوم الدقيقة 89، ولكن عموري يسدد ركلة الجزاء في جسد حارس المنتخب العماني ويهدر فرحة أنصار الكرة الاماراتية باقتراب تتويج منتخب بلادها، وحسم المنتخب العماني اللقب بركلات الترجيح.

مشهد اّخر من الدوري المصري شهد اهدار ركلة جزاء مع صافرة النهاية، وذلك في الموسم قبل الماضي 2016-2017 ولقاء مثير جمع الأهلي بمصر للمقاصة بالدور الأول للمسابقة، حيث أعلن ابراهيم نور الدين حكم المباراة عن ركلة دزاء لمصلحة الفريق الفيومي مع الدقيقة الأخيرة من عمر الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، ولكن الشيخ يهدر الركلة ويتكفل حاري الفريق الأحمر شريف إكرامي من انقاذها ليعلن حكم المباراة عن نهاية المباراة بفوز الأهلي بهدف دون رد.

لقاء منتخبي الدنمارك وكرواتيا يشهد اهدار نجم وقائد المنتخب الكرواتي وأفضل لاعب بأوروبا في العام الحالي، لوكا مودريتش، ركلة جزاء لمصلحة منتخب بلاده قبل نهاية الشوط الاضافي الثاني بـ 3 دقائق فقط، بثمن نهائي كأس العالم 2018 بروسيا، حيث تعملق شمايكل وتصدى للركلة وأحيا أمال منتخب بلاده ببلوغ ربع نهائي العرس العالمي، وكان القدر رحيماً بلوكا بعد نجاح الكروات في العبور على حساب أحفاد الفايكينج بركلات الترجيح.

------------------------
الخبر : اخر اخبار الرياضة .. ركلات جزاء مهدرة في الأوقات القاتلة.. «قبل مدافع سموحة جيان قتل أحلام الأفارقة وعموري اغتال فرحة الامارات» .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق