عاجل

اخر اخبار الرياضة .. فان جال ومانشستر يونايتد.. 5 أسباب للتعثر (تقرير)

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موجة جديدة من الانتقادات الحادة يتعرض لها الهولندي لويس فان جال، المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنجليزي، عقب تعثر الفريق على ملعبه أمام ساوثهامبتون (1-0) ضمن منافسات الجولة الـ23 من البريميرليج.

وتوقف رصيد مانشستر عند 37 نقطة في المركز الخامس من الترتيب بفارق 10 نقاط كاملة عن ليستر سيتي، المتصدر، وبفارق 5 نقاط عن توتنهام رابع الترتيب.

وتشير تقارير صحفية مختلفة إلى أن أيام فان جال في مانشستر باتت معدودة خاصة بعدما قرر الهولندي بشكل مفاجئ إلغاء تدريبات الفريق، الإثنين، والسفر إلى هولندا للاحتفال بعيد ميلاد ابنته.

صحيفة «ديلي ميل» الإنجليزية، رصدت في تقرير لها، الإثنين، 5 أسباب تسببوا بشكل مباشر في تعثر الفريق تحت قيادة الهولندي المخضرم الذي تسلم مهمته عقب نهاية منافسات مونديال 2014.

1- طريقة اللعب

عبر تاريخه، اشتهر مانشستر يونايتد بتقديم كرة هجومية، ساهم بوبي تشارلتون جورج بيست ودينيس لو وغيرهم من أساطير النادي في ترسيخها.

وخلال حقبة سير أليكس فيرجسون (1986 – 2013) كان الهجوم عبر طرفي الملعب السمة الأبرز لفريق «الشياطن الحمر»، واعتمد فيرجسون على لاعبين من أمثال ديفيد بيكهام وكرستيانو رونالدو وريان جيجز لمباغتة خصومه من الجبهتين اليمنى واليسري.

فان جال سار في طريق معاكس تمامًا، لم يعد مانشستر يلعب كرة هجومية، كبّل المدرب المخضرم لاعبيه بتعليمات دفاعية، وأصبح الملل السمة الغالبة على أداء الفريق الذي لم يظهر بشخصية واضحة المعالم منذ انطلاق الموسم الماضي.

2- الصفقات الجديدة

أنفق مانشستر يونايتد أموالا طائلة لدعم الفريق بوجوه جديدة لم تفلح، حتى الآن، في قيادته لقمة الترتيب أو احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى في الترتيب.

وبعيدًا عن لوك شاو، الظهير الإنجليزي الشاب، الذي يتعافي حاليًا من إصابة تعرض لها في فترة مبكرة من الموسم الحالي لم تنجح بعض الأسماء التي راهن عليها المدرب المخضرم في تقديم إضافة قوية للفريق.

رحل أنخيل دي ماريا بعد موسم وحيد لم يتأقلم خلاله مع طريقة لعب فان جال، ولم ينجح ممفيس ديباي الوافد من أيندهوفن الهولندي في هز شباك المنافسين إلا 5 مرات فقط خلال 28 مباراة خاضها في مختلف المنافسات، أمّا باستيان شفاينشتايجر القادم من بايرن ميونيخ فلم يقدم الأداء المنتظر منذ انضمامه للفريق مطلع الموسم الحالي.

3- نظام التدريبات

تتسم الحصص التدريبية لفان جال بالصرامة والقسوة إلى حد دفع وين روني قائد الفريق ومايكل كاريك للتحدث مع المدرب الهولندي والمطالبة بالتخفيف من حدتها.

وقالت «ديلي ميل» إن لاعبي الفريق شعروا أن المدرب يريد منهم إن يصبحوا مثل «الروبوت» في إشارة إلى تعليماته الكثيرة والصارمة ورغبته في تنفيذها حرفيًا.

ولم يمنح المدرب الهولندي لاعبيه أي قسط من الراحة خلال آخر 3 أسابيع قبل أن يلغي التدريب بشكل مفاجئ، الإثنين، ويقرر السفر إلى هولندا.

4- توظيف اللاعبين

جناح أيمن يلعب على الجبهة اليسرى، وصانع ألعاب تقليدي يلعب على أحد طرفي الملعب، ولاعب وسط ارتكاز يشارك كقلب دفاع.. هذا هو حال مانشستر مع المدرب الهولندي.

اعتاد فان جال توظيف لاعبي فريقه في مراكز لم يعتدها أكثرهم، خوان ماتا الذي يتألق خلف المهاجمين ويصنع ويسجل العديد من الأهداف دفع به إلى الطرف كجناح مهاجم، دالي بليند لاعب الوسط دفع به إلى قلب الدفاع ودارميان الظهير الأيمن يلعب كثيرًا على الجبهة اليسرى.

لم يتألق أي منهم في مركز الجديد خاصة بليند الذي كان ثغرة واضحة في دفاعات الفريق خلال الجولات الأولى من الموسم الحالي.

5- غرفة خلع الملابس

أشارت ديلي ميل إلى تسرب الغضب إلى كبار لاعبي الفريق داخل غرفة خلع الملابس بعد قرار المدرب الاستغناء عن البرازيلي رافايل مطلع الموسم الحالي.

ووفقًا للصحيفة فإن اللاعبين لم يحتفلوا بفوزهم على توتنهام (1-0) في مباراة الجولة الأولى من الموسم بسبب رحيل اللاعب البرازيلي.

بالإضافة إلى غضب لاعبي الفريق الإسبان من تجميد مواطنهم فيكتور فالديز منذ انضمامه للفريق «وعدم معاملته بالطريقة اللائقة» قبل أن يرحل الحارس مؤخرًا إلى ستاندرليدج البلجيكي.

------------------------
الخبر : اخر اخبار الرياضة .. فان جال ومانشستر يونايتد.. 5 أسباب للتعثر (تقرير) .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق