اخبار التكنولوجيا اليوم .. لماذا لم تدخل شركة أبل الى تقنية الواقع الافتراض بشكل جدي الى الأن؟

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاجيال الحرة .. الأحد 17 يناير 2016 03:10 مساءً ... برزت الكثير من التقنيات الحديثة التي تدعم الواقع الافتراضي في معرض CES هذا العام، والتي تنوعت بين الألعاب أو الأجهزة التي تعزز تجربة الواقع الافتراضي، الا ان واحدة من عمالقة التكنولوجيا مازالت لم تدخل الى تقنية الواقع الافتراضي بشكل جدي الى الأن.

يسود تنافس كبير بين العديد من شركات التقنية وعمالقة التكنولوجيا، لتطوير أفضل منصات وألعاب الواقع الافتراضي، لكن في قلب التطور السريع، ما زلنا الى الأن ننتظر أن تخرج شركة أبل بتقنية خاصة لها، الا أنها الى الأن تقف على هامش هذه التقنية.

وعن مستقبل تقنية الواقع الافتراضي وأهميتها، وصف Frank Azor أحد مؤسسي شركة Alienware تقنية العالم الافتراضي في تصريحاته في معرض CES هذا العام، بأنها مستقبل حاسبات الألعاب. وقد تخصصت شركة Alienware في صناعة الحاسبات الشخصية المخصصة للألعاب منذ عام 1996، حيث قدمت أفضل تجربة للألعاب على الحاسبات الشخصية الى الأن.

ويرى Azor أن التأثير التي تمتعت بها حاسبات الألعاب خلال الفترة الماضية ينتقل خلال الفترة القادمة الي تقنية الواقع الافتراضي، كما أكد على أن المنتجات التي سيتم تطويرها في الفترة القادمة من شركتي Dell وAlienware ستكون تجربة الواقع الافتراضي أحد العناصر الأساسية فيها.

أما شركة أبل فقد تخطت ثورة الألعاب في منتصف التسعينات، ومن ثم انطلقت الى فترة من الازدهار كأحد العلامات التجارية في عالم التكنولوجيا، كما مرت تطبيقات وألعاب منصة تشغيل أبل IOS بفترة كبيرة من الانتعاش، لكن الى الأن مازالت تجربة الألعاب على أجهزة ماك دون المستوى لتخلف الشركة عدة سنوات عن تطور الألعاب.

لكن هل تبقى أبل أيضا بعيدة عن التطور السريع لتقنية الواقع الافتراضي؟

تنتشر في الفترة الحالية الكثير من تقنيات الواقع الافتراضي، والتي تتنوع ما بين تطبيقات أو أجهزة للواقع الافتراضي، الى جانب الألعاب أيضا، الا أن هذه التقنيات تحتاج عادة الكثير من الوقت ليتم تطويرها واطلاقها الى الأسواق، لكن تبقى شركة أبل Apple الأكثر قدرة على تطوير منصة تشغيل للواقع الافتراضي، الا إذا كانت قيد التطوير في الوقت الراهن.

وقد كانت لشركة Oculus السبق في عالم الواقع الافتراضي، مع فريق متكامل استطاع أن يقدم تقنية مميزة لقطاع المستهلكين، وقد استطاعت جوجل Google أيضا أن تطور تقنيتها الخاصة التي تقدم عرض في عالم الواقع الافتراضي لصانعي الأفلام كما دعمت توسيع محتوى مكتبة الأفلام والفيديو على الويب الذي يظهر بعرض 360 درجة.

Apple

مايكروسوفت Microsoft أيضا لها تجربتها الخاصة في تقنية الواقع الافتراضي مع نظارة HoloLens، كما تطور شركة HTC مع شركة Valve نظارة الواقع الافتراضي Vive وهي المنافس الأكبر لنظارة Oculus، وفي النهاية هناك أيضا تقنية سوني PlayStation VR والتي تجعل مكتبة الألعاب التي تدعم هذه التقنية تتسع أكثر خلال الفترة القادمة، فاذا كانت هذه التقنية جذبت اليها الكثير من عمالقة التكنولوجيا حتى شركة نوكيا، فاين عملاق التكنولوجيا أبل من هذه التقنية؟

لا شك أن ظهور الكثير من نظارات ومنصات الواقع الافتراضي يتطلب تناسق بين صانعي البرمجيات والأجهزة وتطبيقات الطرف الثالث والألعاب أيضا خلال الفترة القادمة، لكن الى الأن لم تكشف شركة أبل عن أي خطط مستقبلية لها في هذه التقنية، الا أن شركة أبل لها تاريخ طويل من انتاج أجهزة بأعلى تقنية وتصنيع، لكن بعد مرور عام 2015 دون أن تظهر شركة أبل تقنيتها الخاصة، فمن المؤكد أن شركة أبل لم تصل الى مرحلة تجريبية لتقنية الواقع الافتراضي الخاصة بها.

المصدر

AlienwareِAppleVR applicationsVR product

------------------------
الخبر : اخبار التكنولوجيا اليوم .. لماذا لم تدخل شركة أبل الى تقنية الواقع الافتراض بشكل جدي الى الأن؟ .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : التقنية

0 تعليق