اخبار العالم مباشر ,,, «الجنسية الإيرانية» تحرم صحفية من السفر إلى أمريكا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وسط حالة الغموض السائدة حول القواعد الأمريكية الجديدة الخاصة بالحصول على التأشيرة، والتي وضعتها لردع الإرهابيين، حُرمت الصحفية البريطانية «رنا رحيمبور» من الحصول على موافقة للصعود على متن طائرة متجهة إلى مدينة نيويورك الأمريكية من مطار هيثرو أمس الثلاثاء، والسبب أنها «ولدت في إيران».

كانت الصحفية تأمل إعداد مفاجأة لشقيقها الذي يعيش في ولاية نيوجيرسي الأمريكية هذا الإسبوع، وذلك بمشاركتها هي وابنتها في عيد ميلاد إبنه، ولكن تم استبعادهما من رحلة الطيران بسبب قاعدة جديدة تفرض على مواطني الإتحاد الأوروبي الحاملين لجنسية مزدوجة تشمل إيران أو العراق أو سوريا أو السودان، أو زاروا تلك الدول خلال السنوات الخمس الماضية، الحصول على التأشيرة مسبقًا.

بحسب صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، فبإمكان باقي الأوروبيين السفر إلى الولايات المتحدة لمدة لا تزيد عن 90 يوم من خلال برنامج الإعفاء من التأشيرة.

الصحفية التي لم تتمكن من السفر إلى إيران منذ سنوات عديدة لعملها في خدمة «بي بي سي» المقدمة باللغة الفارسية في لندن، قالت إن "طلبها للحصول على الإعفاء من التأشيرة لم يُرفض حتى ذهبت في المطار"، مضيفة في رسالة إلكترونية "من المحزن للغاية أن يتم معاملتي بطريقة مختلفة عن المواطنين البريطانيين الآخرين بسبب تراثي الإيراني".

تم تمرير هذه القيود الشهر الماضي عقب الهجمات المتتابعة في مدينة باريس الفرنسية ومدينة سان برناردينو الأمريكية، وهي موجهه في المقام الأول للمشتبه بانتمائهم أو دعمهم لتنظيم «داعش» المسيطر على مناطق في العراق وسوريا، واحتجت إيران من جمعها مع الثلاث الدول الأخرى لأنها عدوة لتنظيم «داعش» وتدعم محاربة الجهاديين السنيين في سوريا والعراق.

وأكد وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، الشهر الماضي، أن الإدارة الأمريكية ستحاول منع معاقبة القوانين الجديدة لحاملي الجنسية المزدوجة أو الأوروبيين الراغبين في زيارة إيران لإجراء الأعمال التجارية أو السياحة، بعد رفع العقوبات الأمريكية على إيران.

وكتبت رحيمبور "إخباري أنه لا يمكنني الصعود على متن الطائرة على الرغم من التأكيدات التي قدمها كيري في رسالة لوزير الخارجية ظريف، بأن هذه القوانين لن يكون لها تأثيرًا على الإيرانيين العاديين هو أمر جنوني".

وأضافت "تم منعي من صعود الطائرة لأنني مواطنة إيرانية بحكم المولد، وهو أمر لا يمكنني تغيره حتى لو أردت ذلك، لا أستطيع أن أفهم كيف سيساعد هذا الأمر أمن الولايات المتحدة فضلًا عن صورتها بين الجمهور الإيراني".

------------------------
الخبر : اخبار العالم مباشر ,,, «الجنسية الإيرانية» تحرم صحفية من السفر إلى أمريكا .. تخلي صحيفة الاجيال الحرة مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق - اخبار عالمية

أخبار ذات صلة

0 تعليق